• لا تكن كمن عاش شطر حياته الأول يشتهي الشطر الثاني ، وعاش شطر حياته الثاني آسفا على ضياع شطر حياته الأول

الخميس، 27 أغسطس، 2009

قف

كل سنة وانتم طيبين ورمضان كريم عليكم جميعا
يارب تكونوا انقى واطهر واكثر قربا من الله في الايام الجميلة ديه

بعيدا عن المسلسلات اللي تجيب صداع ودوار بحر من كترتها والبرامج الهبلة اللي بتزيد المشاهد سفه وعته وهطل كما لو كانت مُعَدة للمشاهد المتخلف عقليا وبصراحة انا حمدت ربنا لما لاقيت الوضع كدا وقولت ربنا يزيدهم (هبل وهطل) علشان يطفشوا المشاهد العاقل ويسدوا نفس اللي كان ناوي يتفرج عليهم كمان وكمان .. وطالما قفلنا التلفزيون وقاطعنا الانترنت وربنا بارك لنا في الوقت يبقي نروح نصلي قيام ونقرأ قرآن ونعمل حاجة لاخرتنا بقي.

لميت اطفال العائلة و لميت نفسي وروحنا نصلي العشاء والتراويح .. فاتتنا الركعة الاولي قولت مش مشكلة ولكن لحقنا صلاة الجماعة وكملنا الركعة الناقصة .. وبعدين نويت اصلي السنة وانا ساجدة للركعة الاولي لاقيت اد تلاته اربعة بني ادمين بيعدوا من فوقي اللي بيخطي واللي بينط زي ما اكون سباق حصنة فوق دماغي .. اتنرفزت جدا واتنرفزت اكتر لما لاقيتهم كبار مش صغيرين فقعدت ازعق واقولهم انتم ماتعرفوش الحديث
عن رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم : لَوْ يَعْلَمُ الْمَارُّ بَيْنَ يَدَيْ الْمُصَلِّي مَاذَا عَلَيْهِ مِنْ الإِثْمِ ، لَكَانَ أَنْ يَقِفَ أَرْبَعِينَ ، خَيْراً لَهُ مِنْ أَنْ يَمُرَّ بَيْنَ يَدَيْهِ .
قَالَ أَبُو النَّضْرِ : لا أَدْرِي قَالَ : أَرْبَعِينَ يَوْماً ، أَوْ شَهْراً ، أوْ سَنَةً .
يعني لو تعلموا الاثم اللي عليكم من مروركم ادام المصلي لكنتم انتظرتوا اربعين يوم( علي اقل تقدير) عقبال ما يخلص ولا انكم تمروا من ادامه .. الناس كلها بصيت لي باندهاش زي ما اكون بقول حاجة غريبة ما وردتش في كتاب ولا سنة .. قمت جريت نزلت من الجامع علي بيتنا ودخلت ع النت ودورت ع الحديث وكتبته علي صفحة ورد بفونت ستين وطبعت منها عشرين نسخة وجريت ع الجامع وقعدت الزق الحديث علي كل الجدران علشان الكل يعرف انه حديث صحيح برواية البخاري ومسلم
وقعدت اردد الحديث بصوت عالي واقول أن يقف أربعين خيرا له من أن يمر بين يديه .. أن يقف أربعين خيرا له من أن يمر بين يديه .. فوقت لاقيتني فى التشهد لسه وعمالة اقول أن يقف أربعين خيرا له من أن يمر بين يديه مش التشهد فاستغفرت وختمت الصلاة ..
ومنهم لله اللي خرجوني من خشوعي بسبب موقفهم المستفز ده .. وحتى لو مايعرفوش الحديث ومايعرفوش الاثم الكبير من المرور ادام المصلي .. فمش من الاخلاق اننا نخطي او ننط فوق واحد ساجد .. ودينا دين اخلاق اصلا
يقول صلي الله عليه وسلم : "ما من شيء أثقل في ميزان العبد المؤمن يوم القيامة من حسن الخلق، وإن الله يبغض الفاحش البذيء "رواه الترمذي عن أبي الدرداء
ويقول صلي الله عليه وسلم : "أكمل المؤمنين إيمانا أحسنهم خلقاً".
ويقول الفضيل بن عياض :" لأن يصحبني فاجر حسن الخلق أحب إلي من أن يصحبني عابد سيء الخلق"
ياريت كل واحد فينا لو شاف حاجة غلط فى المكان اللي بيصلي فيه يصحح لغيره الخطأ بشكل لطيف .. حتى لو محرج يتكلم ممكن يجيب الحديث ويطبعه ويوزعه علي اللي في المسجد .. او يشتري استيكرز دعوية عن اخطاء الصلاة ويوزعها ..
والثواب والاجر من الله ان شاء الله.

الأحد، 9 أغسطس، 2009

سياسة الاستخدام الــغير عادل



لما تضاعفت سرعة الانترنت الشهر اللي فات ثارت الشكوك فى نفسي .. فالحداية مش هتحدف كتكاكيت .. ومش هي دي مصر اللي اعرفها .. ولكن لما عرفت الشهر ده بقرار تحديد الانترنت الغير محدود فقولت في نفسي .. ظهرت الرؤيا .. وهي ديه مصر اللى اعرفها كويس اوي .

فى مصر انت مسير وإن اوهموك انك مخيير .. يعني واضح جدا للعيان ان الشركات كان بتقدم عرضين .. عرض بيقول انترنت محدود 256 وداونلوود 2 ميجا ب 45 جنيه .. وعرض غير محدود 256 ب 95 جنيه .. لكن لما يتحول الاتنين لانترنت محدود يبقي انا مخير في ايه دلوقت ؟؟ .. فين الديموقراطية ؟؟ .. فين حق المواطن في اختيار انترنته ؟؟ .. فين جماعة الرفق بالانسان ؟؟

فى مصر الشعب يسرق الشركات .. شعب سافل قليل الادب يعني .. الشركات غلبت مع العملاء الغير شرعيين .. لحد ما سلطوا عليهم رجال الدين وطلعلوهم فتوي بتقول ان الوصلات حرام .. بس شعب مستبيع وداخل النار برجليه الاتنين .. وانا عايزة اسأل سؤال بريء الشركات تعبانه في ايه لو واحد مشترك في خط 1 ميجا وموزعه علي عشرة ولا ميه ؟؟ هو خد اكتر من ال 1 ميجا بتاعته ؟؟ مد ايده علي حاجة مش بتاعته ؟؟ ولا هو طمع من الشركات وعايزة كل العملاء يشتركوا معاها .. وبعدين ( اذا كان رب البيت للشعب ناهبُ .. فشيمة اهل البيت سرقة الوصلات ) .. الشعب بيحذو حذو حكومته الرشيدة.

في مصر الشركات حولت المستخدمين لمدمنين وفجأة قطعت التموين .. يعني موضوع الوصلات ده مغلب الشركات منذ ردح من الزمن وقالوا هيعاقبوا عليه وماعملوش حاجة ليه .. سكتوا سكتوا لحد ما الشباب ادمن الانترنت ومابقاش قادر يستغني عنه .. دلوقت لو قطعوه .. الكل مجبر يروح ياخد الجرعة بتاعته .. (ومش مهم لحمة مش مهم عيش .. لكن من غير النت ازاي نعيش)

في مصر الحكومة دايما علي حق .. احب احي الحكومة متمثلة فى وزارة الاتصالات بالتعاون مع شركات ال ADSL فى انهم وصلوا للحل العبقري ده وانهم يحددوا الانترنت الغير محدود و يخنقوا علي شباب النت .. علشان دول شباب ارعن مش عارف مصلحته وتجمعه ع النت بيفتح دماغتهم علي امور عيب وماتصحش زي السياسة والترشيح والكلام العيب ده (استغفر الله العظيم) فالحكومة فعلا علي حق احنا مش وش نت ولا لنا في حرية التعبير.

في مصر الاعلام لاهث على قضية ولكن بدون ان يعي ماهية القضية .. يعني لما يطلع المذيع الاغر ويقول مشكلة تحديث الانترنت مش تحديد الانترنت .. يبقي ده يخليه في طبق الرز بلبن بتاعه وبلاش يطلع يناقش فى قضايا تمثل الشعب .. وكان افضل انه يستضيف مندوب من وزارة الاتصالات و شركات ال ADSL وممثل من المتضررين ويناقش القضية صح .. علشان لما المندوب يهمش القضية يبقي المتضرر يرد عليه بمنطقية مش بطبق المهلبية .

فى مصر نتكلم كثيرا كثيرا ونفعل قليلا قليلا .. هتافات .. منتديات .. مدونات .. ضجة اعلامية .. ومادة خصبة تجذب الاعلام اللي مش لاقي حاجة يقولها .. لكن الموضوع مادي بحت .. الشركات عايزة تزود ايراداتها بانها تزود عدد المشتركين وتحول المشتركيين الغير شرعيين لشرعيين وتقضي علي الوصلات .. لكنها اضرت بالمشتركيين الشرعيين والغير شرعيين وخنقتنا كلنا.. يبقي الحل نقاطعهم ونوقف اشتراكتنا معاهم .. وخلي الطمع ينفعهم .. نفسي اشوف الشعب ده متوحد علي حاجة بدون كلام كتير وتضارب .. قرار المقاطعة مش سهل .. لكن نتيجته مضمونة 100% .. وفرصة شهر رمضان نقضيه من غير نت ونربي شركات الانترنت.
.
امضاء : مشترك شرعي مش هتكفيه 25 جيجا علشان يحمل سوفت واير وكتب ومقالات علمية .